Tips Tricks And Tutorials

تابع عبر البريد الإلكترونى:

Widget by condaianllkhir
style="height:105px;width:300px;border:0;" scrolling="no" frameborder="0">
‏إظهار الرسائل ذات التسميات الشعر الإسلامي. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات الشعر الإسلامي. إظهار كافة الرسائل

الاثنين، 8 يونيو، 2015

ياعجباً للناس لو فكروا




ياعجباً للناس لو فكروا
ياعجباً للناس لو فكروا و حاسبوا أنفسهم أبصروا
و عبروا الدنيا إلى غيرها فإنما الدنيا لهم معبر
لا فخر إلا فخر أهل التقى غداً إذا ضمهم المحشر
ليعلمن الناس أن التقي و البر كانا خير ما يدخر
عجبت للإنسان في فخره و هو غداً في قبره يقبر
ما بال من أوله نطفة و جيفة آخره يفجر
أصبح لا يملك تقديم ما يرجو و لا تأخير ما يحذر
و أصبح الأمر إلى غيره في كل ما يقضي و ما يقدر

يا نفس توبي فإن الموت قد حانـا



يا نفس توبي فإن الموت قد حانـا
يا نفس توبي فإن الموت قد حانـا *** واعصي الهوى فالهوى مازال فتانا
أما ترين المنــايا كيف تلقـطنا *** لقـطا وتلحـق أخرانا بأولانـا
في كل يوم لنـا ميت نشــيعه *** نـرى بمصـرعه آثـار موتـانا
يا نفـس مالي وللأمـوال أتركها *** خلفي وأخـرج من دنياي عريانا
أبعد سنين قـد قضيتها لعبــا *** قد آن تقتصـري قـد آن قد آنا
ما بالنـا نتعامى عن مصــائرنا *** ننسـى بغـفلتنا من ليس ينسانا
نزداد حرصـا وهذا الدهر يزجرنا *** كان زاجرنا بالحـرص أغرانـا
أين الملوك وأبنــاء الملوك ومن *** كانت تخـر له الأذقـان إذعانـا
صاحت بهم حادثات الدهر فانقلبوا *** مستبدلـين من الأوطان أوطانا
خلوا مدائـن كان العز مفرشـها *** واستفرشـوا حفرا غبرا وقيعانا
باراكضا في ميـادين الهوى مرحا *** ورافلا في ثيـاب الغي نشـوانا
مضى الزمان وولى العمر في لعب *** يكفيك ما قد مضى قد كانا ماكانا

يا مَنْ يرى مدَّ البعوضِ جناحها



يا مَنْ يرى مدَّ البعوضِ جناحها
يا مَنْ يرى مدَّ البعوضِ جناحها في ظلمةِ الليـلِ البهيـمِ الأليـلِ
ويرى بياض العين حول سوادها وجبينها وسط السـواد الأكحـل
ويرى خفي الروح من أنفاسهـا وخروجه من أنفها فـي معـزل
ويرى جفون عيونها في غمضها والهدب في تلك العيـون الدبّـل
ويرى نياط عروقها في نحرهـا والمخ في تلـك العظـام النحـل
ويرى خرير دمائها في جسمهـا متنقلاً من مفصل ٍ فـي مفصـل
ويرى حنين جنينها في بطنهـا في ظلمة الأحشـاء دون تنقـل
ويرى مكان الوطء من أقدامهـا وحثيثها في سيرها المستعجـل

يا صاحب الهم إن الهم منفرج


يا صاحب الهم إن الهم منفرج
يا صاحب الهم إن الهم منفرج ** أبشر بخير فإن الفـارج الله
اليأس يقطع أحيانا بصاحبـه ** لا تيأسـن فـإن الكافـي الله

الله يحدث بعد العسر ميسـرة ** لا تجزعن فـإن القاسـم الله

إذا بليت فثق بالله وارضَ به ** إن الذي يكشف البلوى هو الله

والله مالك غير الله من أحـد ** فحسبك الله في كـلٍ لـك الله

يا ربُّ ، هذي دمعةٌ من مذنبٍ



يا ربُّ ، هذي دمعةٌ من مذنبٍ
وطرقتُ بابًا ليس يطرد تائبًا ***ورجوتُ ربًا لم يُقَنِّط فاجِرا
يا ربُّ ، هذي دمعةٌ من مذنبٍ ***تَعِبَتْ قواه فصار وهنًا خائرا
وأتاك يخشى أن ترد رجاءه ***وأبان في تلك السطور مشاعرا
والظن فيك بأن عفوكَ لاحقي ***ولذا أتيتُ لكي أعود مطهرا
فطمعتُ فيك ، وجئتُ بابك ضارعًا ***متضرعًا والعيبُ مني قد جرى
وختمتُ قولي بالصلاة على الذي*** مَنْ زانه الرحمانُ لما صَوَّرا

ومما زادني فخــراً وتيهـا



ومما زادني فخــراً وتيهـا
ومما زادني فخــراً وتيهـا وكدت بأخمصي أطـأ الثُّريَّا
دخولي تحت قولك ياعبادى وأَنْ أرسلت أحمـدَ لي نبيا
يا من يرى ما في الضمير ويسمع ... أنت المعد لكل ما يتوقع
يا من يرجى للشدائد كلها ... يا من إليه المشتكى والمفزع
يا من خزائن رزقه في قول كن ... أمنن فإن الخير عندك أجمع
مالي سوى فقري إليك وسيلة ... فبالافتقار إليك فقري أدفع
مالي سوى قرعي لبابك حيلة ... فلئن رددت فأي باب أقرع
ومن الذي أدعو وأهتف باسمه ... إن كان فضلك عن فقيرك يمنع
حاشا لجودك أن تقنط عاصيا ... الفضل أجزل والمواهب أوسع
ثم الصلاة على النبي وآله ... خير الأنام ومن به يتشفع
 

يا راحلين إلـى منـى بقيـادي



يا راحلين إلـى منـى بقيـادي
يا راحلين إلي البيت العتيق لقد سرتم جسوما وسرنا نحن أرواحا

إنا أقمنا على عذر وعـن قدر ومن أقـام على عذر كمن راحـا

يا راحلين إلـى منـى بقيـادي *** هيجتموا يوم الرحيـل فـؤادي

سرتم وسار دليلكم يا وحشتـي *** الشوق أقلقني وصوت الحـادي

وحرمتموا جفني المنام ببعدكـم يـ *** ا ساكنين المنحنـى والـوادي

من نال من عرفات نظرة ساعة *** نال السرور ونال كل مـرادي

فإذا وصلتـم سالميـن فبلغـوا *** مني السلام أُهيـل ذاك الـوادي

 

وُلِدَ الهُدى فَالكائِناتُ





4 وُلِدَ    الهُدى     فَالكائِناتُ
وُلِدَ    الهُدى     فَالكائِناتُ         ضِياءُ"        "وَفَمُ      الزَمانِ      تَبَسُّمٌ        وَثَناءُ
الروحُ    وَالمَلَأُ    المَلائِكُ       حَولَهُ"        "لِلدينِ      وَالدُنيا      بِهِ        بُشَراءُ
وَالعَرشُ  يَزهو  وَالحَظيرَةُ     تَزدَهي"        "وَالمُنتَهى      وَالسِدرَةُ        العَصماءُ
وَحَديقَةُ   الفُرقانِ    ضاحِكَةُ      الرُبا"        "بِالتُرجُمانِ         شَذِيَّةٌ           غَنّاءُ
وَالوَحيُ  يَقطُرُ  سَلسَلًا   مِن     سَلسَلٍ"        "وَاللَوحُ     وَالقَلَمُ     البَديعُ       رُواءُ
نُظِمَت أَسامي  الرُسلِ  فَهيَ    صَحيفَةٌ"        "في   اللَوحِ   وَاسمُ   مُحَمَّدٍ     طُغَراءُ
اسمُ   الجَلالَةِ   في   بَديعِ      حُروفِهِ"        "أَلِفٌ    هُنالِكَ    وَاسمُ    طَهَ      الباءُ
يا  خَيرَ   مَن   جاءَ   الوُجودَ   تَحِيَّةً"        "مِن مُرسَلينَ  إِلى  الهُدى  بِكَ    جاؤوا
بَيتُ    النَبِيّينَ    الَّذي    لا      يَلتَقي"        "إِلّا     الحَنائِفُ     فيهِ        وَالحُنَفاءُ
خَيرُ    الأُبُوَّةِ    حازَهُمْ    لَكَ      آدَمٌ"        "دونَ    الأَنامِ     وَأَحرَزَت       حَوّاءُ
هُم   أَدرَكوا   عِزَّ   النُبُوَّةِ     وَانتَهَت"        "فيها     إِلَيكَ      العِزَّةُ        القَعساءُ
خُلِقَت   لِبَيتِكَ   وَهوَ   مَخلوقٌ      لَها"        "إِنَّ    العَظائِمَ     كُفؤُها       العُظَماءُ
بِكَ   بَشَّرَ   اللَهُ    السَماءَ      فَزُيِّنَت"        "وَتَضَوَّعَت    مِسكًا    بِكَ      الغَبراءُ
وَبَدا     مُحَيّاكَ     الَّذي        قَسَماتُهُ"        "حَقٌّ     وَغُرَّتُهُ      هُدىً        وَحَياءُ
وَعَلَيهِ   مِن   نورِ    النُبُوَّةِ      رَونَقٌ"        "وَمِنَ     الخَليلِ     وَهَديِهِ       سيماءُ
أَثنى  المَسيحُ   عَلَيهِ   خَلفَ     سَمائِهِ"        "وَتَهَلَّلَت       وَاهتَزَّتِ        العَذراءُ
يَومٌ   يَتيهُ   عَلى   الزَمانِ     صَباحُهُ"        "وَمَساؤُهُ         بِمُحَمَّدٍ           وَضّاءُ
الحَقُّ   عالي   الرُكنِ   فيهِ      مُظَفَّرٌ"        "في   المُلكِ   لا   يَعلو   عَلَيهِ     لِواءُ
ذُعِرَت  عُروشُ  الظالِمينَ     فَزُلزِلَت"        "وَعَلَت    عَلى    تيجانِهِم       أَصداءُ
وَالنارُ   خاوِيَةُ    الجَوانِبِ      حَولَهُمْ"        "خَمَدَت    ذَوائِبُها    وَغاضَ      الماءُ
وَالآيُ    تَترى    وَالخَوارِقُ      جَمَّةٌ"        "جِبريلُ      رَوّاحٌ      بِها        غَدّاءُ
نِعمَ   اليَتيمُ   بَدَت   مَخايِلُ      فَضلِهِ"        "وَاليُتمُ     رِزقٌ     بَعضُهُ       وَذَكاءُ
في  المَهدِ  يُستَسقى   الحَيا     بِرَجائِهِ"        "وَبِقَصدِهِ        تُستَدفَعُ          البَأساءُ
بِسِوى الأَمانَةِ في الصِبا وَالصِدقِ    لَم"        "يَعرِفهُ    أَهلُ    الصِدقِ       وَالأُمَناءُ
يا مَن  لَهُ  الأَخلاقُ  ما  تَهوى    العُلا"        "مِنها     وَما     يَتَعَشَّقُ        الكُبَراءُ
لَو   لَم   تُقِم   دينًا   لَقامَت     وَحدَها"        "دينًا     تُضيءُ      بِنورِهِ      الآناءُ
زانَتكَ  في  الخُلُقِ   العَظيمِ     شَمائِلٌ"        "يُغرى     بِهِنَّ     وَيولَعُ     الكُرَماءُ
أَمّا   الجَمالُ   فَأَنتَ   شَمسُ     سَمائِهِ"        "وَمَلاحَةُ    الصِدّيقِ     مِنكَ       أَياءُ
وَالحُسنُ  مِن  كَرَمِ  الوُجوهِ     وَخَيرُهُ"        "ما     أوتِيَ     القُوّادُ        وَالزُعَماءُ
فَإِذا  سَخَوتَ  بَلَغتَ   بِالجودِ   المَدى"           "وَفَعَلتَ    ما    لا    تَفعَلُ      الأَنواءُ
وَإِذا     عَفَوتَ     فَقادِرًا     وَمُقَدَّرًا"           "لا    يَستَهينُ     بِعَفوِكَ       الجُهَلاءُ
وَإِذا   رَحِمتَ   فَأَنتَ   أُمٌّ   أَو     أَبٌ"        "هَذانِ   في   الدُنيا   هُما      الرُحَماءُ
وَإِذا   غَضِبتَ   فَإِنَّما   هِيَ     غَضبَةٌ"        "في  الحَقِّ  لا  ضِغنٌ   وَلا     بَغضاءُ
وَإِذا  رَضيتَ  فَذاكَ   في     مَرضاتِهِ"        "وَرِضا     الكَثيرِ     تَحَلُّمٌ       وَرِياءُ
وَإِذا     خَطَبتَ     فَلِلمَنابِرِ       هِزَّةٌ"        "تعروا     النَدِيَّ     وَلِلقُلوبِ       بُكاءُ
وَإِذا   قَضَيتَ   فَلا   ارتِيابَ     كَأَنَّما"        "جاءَ  الخُصومَ  مِنَ   السَماءِ     قَضاءُ
وَإِذا  حَمَيتَ  الماءَ  لَم   يورَد     وَلَو"        "أَنَّ    القياصرة     وَالمُلوكَ       ظِماءُ
وَإِذا  أَجَرتَ   فَأَنتَ   بَيتُ   اللهِ     لَم"        "يَدخُل    عَلَيهِ     المُستَجيرَ       عَداءُ
وَإِذا   مَلَكتَ   النَفسَ   قُمتَ     بِبِرِّها"        "وَلَوَ  اَنَّ   ما   مَلَكَت   يَداكَ     الشاءُ
وَإِذا   بَنَيتَ   فَخَيرُ   زَوجٍ      عِشرَةً"        "وَإِذا     ابتَنَيتَ     فَدونَكَ        الآباءُ
وَإِذا  صَحِبتَ  رَأى  الوَفاءَ     مُجَسَّمًا"        "في   بُردِكَ   الأَصحابُ      وَالخُلَطاءُ
وَإِذا   أَخَذتَ   العَهدَ   أَو      أَعطَيتَهُ"        "فَجَميعُ     عَهدِكَ     ذِمَّةٌ        وَوَفاءُ
وَإِذا  مَشَيتَ   إِلى   العِدا     فَغَضَنفَرٌ"        "وَإِذا     جَرَيتَ     فَإِنَّكَ        النَكباءُ
وَتَمُدُّ     حِلمَكَ     لِلسَفيهِ       مُدارِيًا"        "حَتّى   يَضيقَ    بِعَرضِكَ      السُفَهاءُ
في  كُلِّ  نَفسٍ   مِن   سُطاكَ     مَهابَةٌ"        "وَلِكُلِّ    نَفسٍ    في    نَداكَ    رَجاءُ
وَالرَأيُ   لَم   يُنضَ   المُهَنَّدُ      دونَهُ"        "كَالسَيفِ   لَم   تَضرِب   بِهِ     الآراءُ
يأَيُّها     الأُمِيُّ      حَسبُكَ        رُتبَةً"        "في  العِلمِ  أَن   دانَت   بِكَ     العُلَماءُ
الذِكرُ   آيَةُ   رَبِّكَ    الكُبرى      الَّتي"        "فيها    لِباغي    المُعجِزاتِ       غَناءُ
صَدرُ  البَيانِ  لَهُ  إِذا   التَقَتِ   اللُغى"        "وَتَقَدَّمَ        البُلَغاءُ          وَالفُصَحاءُ
نُسِخَت  بِهِ  التَوراةُ   وَهيَ     وَضيئَةٌ"        "وَتَخَلَّفَ    الإِنجيلُ     وَهوَ       ذُكاءُ
لَمّا   تَمَشّى   في   الحِجازِ      حَكيمُهُ"        "فُضَّت   عُكاظُ   بِهِ    وَقامَ      حِراءُ
أَزرى    بِمَنطِقِ     أَهلِهِ       وَبَيانِهِمْ"        "وَحيٌ     يُقَصِّرُ     دونَهُ        البُلَغاءُ
حَسَدوا   فَقالوا   شاعِرٌ   أَو     ساحِرٌ"        "وَمِنَ   الحَسودِ    يَكونُ      الاستِهزاءُ
قَد  نالَ   بِالهادي   الكَريمِ     وَبِالهُدى"        "ما   لَم   تَنَل   مِن    سُؤدُدٍ      سيناءُ
أَمسى   كَأَنَّكَ    مِن    جَلالِكَ      أُمَّةٌ"        "وَكَأَنَّهُ      مِن       أُنسِهِ         بَيداءُ
يوحى   إِلَيكَ   الفَوزُ   في      ظُلُماتِهِ"        "مُتَتابِعًا     تُجلى      بِهِ      الظَلماءُ
دينٌ     يُشَيَّدُ     آيَةً     في        آيَةٍ"        "لَبِناتُهُ       السوراتُ          وَالأَدواءُ
الحَقُّ  فيهِ  هُوَ  الأَساسُ   وَكَيفَ   لا"        "وَاللهُ      جَلَّ      جَلالُهُ         البَنّاءُ
أَمّا   حَديثُكَ   في   العُقولِ     فَمَشرَعٌ"        "وَالعِلمُ    وَالحِكَمُ    الغَوالي      الماءُ
هُوَ   صِبغَةُ   الفُرقانِ   نَفحَةُ     قُدسِهِ"        "وَالسينُ    مِن     سَوراتِهِ     وَالراءُ
جَرَتِ  الفَصاحَةُ  مِن   يَنابيعَ   النُهى"        "مِن     دَوحِهِ     وَتَفَجَّرَ        الإِنشاءُ
في   بَحرِهِ   لِلسابِحينَ    بِهِ      عَلى"        "أَدَبِ     الحَياةِ     وَعِلمِها       إِرساءُ
أَتَتِ   الدُهورُ   عَلى   سُلافَتِهِ      وَلَم"        "تَفنَ   السُلافُ   وَلا   سَلا      النُدَماءُ
بِكَ  يا  ابنَ  عَبدِ  اللهِ  قامَت   سَمحَةٌ"        "بِالحَقِّ   مِن   مَلَلِ    الهُدى      غَرّاءُ
بُنِيَت  عَلى   التَوحيدِ   وَهيَ     حَقيقَةٌ"        "نادى     بِها     سُقراطُ       وَالقُدَماءُ
وَجَدَ  الزُعافَ  مِنَ   السُمومِ   لِأَجلِها"        "كَالشَهدِ     ثُمَّ      تَتابَعَ        الشُهَداءُ
وَمَشى  عَلى  وَجهِ  الزَمانِ     بِنورِها"        "كُهّانُ    وادي     النيلِ       وَالعُرَفاءُ
إيزيسُ  ذاتُ  المُلكِ   حينَ     تَوَحَّدَت"        "أَخَذَت    قِوامَ    أُمورِها       الأَشياءُ
لَمّا   دَعَوتَ   الناسَ    لَبّى      عاقِلٌ"        "وَأَصَمَّ     مِنكَ     الجاهِلينَ       نِداءُ
أَبَوا  الخُروجَ   إِلَيكَ   مِن     أَوهامِهِمْ"        "وَالناسُ    في     أَوهامِهِمْ     سُجَناءُ
وَمِنَ    العُقولِ    جَداوِلٌ     وَجَلامِدٌ"        "وَمِنَ    النُفوسِ     حَرائِرٌ       وَإِماءُ
داءُ  الجَماعَةِ   مِن   أَرِسطاليسَ     لَم"        "يوصَف   لَهُ    حَتّى    أَتَيتَ    دَواءُ
فَرَسَمتَ    بَعدَكَ    لِلعِبادِ      حُكومَةً"        "لا    سوقَةٌ    فيها     وَلا       أُمَراءُ
اللهُ    فَوقَ    الخَلقِ    فيها      وَحدَهُ"        "وَالناسُ     تَحتَ     لِوائِها       أَكفاءُ
وَالدينُ    يُسرٌ     وَالخِلافَةُ       بَيعَةٌ"        "وَالأَمرُ   شورى   وَالحُقوقُ      قَضاءُ
الإِشتِراكِيّونَ       أَنتَ          إِمامُهُمْ"        "لَولا    دَعاوي     القَومِ       وَالغُلَواءُ
داوَيتَ    مُتَّئِدًا     وَداوَوا       ظَفرَةً"        "وَأَخَفُّ   مِن   بَعضِ   الدَواءِ     الداءُ
الحَربُ   في   حَقٍّ   لَدَيكَ      شَريعَةٌ"        "وَمِنَ    السُمومِ    الناقِعاتِ       دَواءُ
وَالبِرُّ    عِندَكَ     ذِمَّةٌ       وَفَريضَةٌ"        "لا      مِنَّةٌ       مَمنونَةٌ         وَجَباءُ
جاءَت    فَوَحَّدَتِ    الزَكاةُ       سَبيلَهُ"        "حَتّى    التَقى    الكُرَماءُ      وَالبُخَلاءُ
أَنصَفَت  أَهلَ  الفَقرِ  مِن  أَهلِ    الغِنى"        "فَالكُلُّ   في    حَقِّ    الحَياةِ      سَواءُ
فَلَوَ    اَنَّ    إِنسانًا     تَخَيَّرَ       مِلَّةً"        "ما    اختارَ    إِلّا    دينَكَ     الفُقَراءُ
يأَيُّها   المُسرى    بِهِ    شَرَفًا      إِلى"        "ما   لا   تَنالُ   الشَمسُ      وَالجَوزاءُ
يَتَساءَلونَ    وَأَنتَ    أَطهَرُ      هَيكَلٍ"        "بِالروحِ    أَم     بِالهَيكَلِ       الإِسراءُ
بِهِما   سَمَوتَ    مُطَهَّرَينِ      كِلاهُما"        "نورٌ         وَرَيحانِيَّةٌ            وَبَهاءُ
فَضلٌ   عَلَيكَ   لِذي   الجَلالِ     وَمِنَّةٌ"        "وَاللهُ    يَفعَلُ    ما    يَرى      وَيَشاءُ
تَغشى  الغُيوبَ   مِنَ   العَوالِمِ     كُلَّما"        "طُوِيَت     سَماءٌ     قُلِّدَتكَ      سَماءُ
في   كُلِّ   مِنطَقَةٍ   حَواشي     نورُها"        "نونٌ    وَأَنتَ     النُقطَةُ       الزَهراءُ
أَنتَ  الجَمالُ   بِها   وَأَنتَ     المُجتَلى"        "وَالكَفُّ       وَالمِرآةُ         وَالحَسناءُ
اللهُ    هَيَّأَ    مِن    حَظيرَةِ       قُدسِهِ"        "نَزُلًا    لِذاتِكَ    لَم    يَجُزهُ       عَلاءُ
العَرشُ    تَحتَكَ     سُدَّةً       وَقَوائِمًا"        "وَمَناكِبُ    الروحِ    الأَمينِ      وِطاءُ
وَالرُسلُ دونَ  العَرشِ  لَم  يُؤذَن    لَهُمْ"        "حاشا     لِغَيرِكَ     مَوعِدٌ        وَلِقاءُ
الخَيلُ   تَأبى   غَيرَ    أَحمَدَ    حامِيًا"        "وَبِها    إِذا    ذُكِرَ    اسمُهُ      خُيَلاءُ
شَيخُ    الفَوارِسِ    يَعلَمونَ      مَكانَهُ"        "إِن     هَيَّجَت     آسادَها       الهَيجاءُ
وَإِذا     تَصَدّى      لِلظُبا        فَمُهَنَّدٌ"        "أَو     لِلرِماحِ     فَصَعدَةٌ       سَمراءُ
وَإِذا   رَمى   عَن    قَوسِهِ      فَيَمينُهُ"        "قَدَرٌ   وَما   تُرمى   اليَمينُ      قَضاءُ
مِن  كُلِّ  داعي   الحَقِّ   هِمَّةُ     سَيفِهِ"        "فَلِسَيفِهِ    في    الراسِياتِ       مَضاءُ
ساقي الجَريحِ وَمُطعِمُ  الأَسرى    وَمَن"        "أَمِنَت     سَنابِكَ     خَيلِهِ       الأَشلاءُ
إِنَّ  الشَجاعَةَ  في   الرِجالِ     غَلاظَةٌ"        "ما    لَم    تَزِنها    رَأفَةٌ       وَسَخاءُ
وَالحَربُ مِن شَرَفِ الشُعوبِ فَإِن بَغَوا"        "فَالمَجدُ     مِمّا      يَدَّعونَ      بَراءُ
وَالحَربُ    يَبعَثُها    القَوِيُّ      تَجَبُّرًا"        "وَيَنوءُ    تَحتَ    بَلائِها       الضُعَفاءُ
كَم   مِن   غُزاةٍ   لِلرَسولِ      كَريمَةٍ"        "فيها   رِضىً    لِلحَقِّ    أَو      إِعلاءُ
كانَت    لِجُندِ    اللهِ     فيها       شِدَّةٌ"        "في     إِثرِها     لِلعالَمينَ        رَخاءُ
ضَرَبوا  الضَلالَةَ  ضَربَةٌ  ذَهَبَت  بِها"        "فَعَلى    الجَهالَةِ    وَالضَلالِ      عَفاءُ
دَعَموا عَلى  الحَربِ  السَلامَ    وَطالَما"        "حَقَنَت   دِماءً   في   الزَمانِ      دِماءُ
الحَقُّ    عِرضُ    اللهِ    كلُّ      أَبِيَّةٍ"        "بَينَ   النُفوسِ   حِمىً    لَهُ      وَوِقارُ
هَل  كانَ  حَولَ   مُحَمَّدٍ   مِن     قَومِهِ"        "إِلا      صَبِيٌّ      واحِدٌ         وَنِساءُ
فَدَعا   فَلَبّى   في   القَبائِلِ      عُصبَةٌ"        "مُستَضعَفونَ       قَلائِلٌ         أَنضاءُ
رَدّوا  بِبَأسِ  العَزمِ  عَنهُ  مِنَ    الأَذى"        "ما   لا   تَرُدُّ    الصَخرَةُ      الصَمّاءُ
وَالحَقُّ   وَالإيمانُ   إِن   صُبّا     عَلى"        "بُردٍ      فَفيهِ      كَتيبَةٌ        خَرساءُ
نَسَفوا  بِناءَ   الشِركِ   فَهوَ     خَرائِبٌ"        "وَاستَأصَلوا   الأَصنامَ    فَهيَ    هَباءُ
يَمشونَ  تُغضي  الأَرضُ  مِنهُمْ  هَيبَةً"        "وَبِهِمْ     حِيالَ     نَعيمِها       إِغضاءُ
حَتّى   إِذا   فُتِحَت    لَهُمْ      أَطرافُها"        "لَم    يُطغِهِمْ    تَرَفٌ    وَلا      نَعماءُ
يا   مَن   لَهُ   عِزُّ   الشَفاعَةِ     وَحدَهُ"        "وَهوَ    المُنَزَّهُ    ما    لَهُ       شُفَعاءُ
عَرشُ   القِيامَةِ   أَنتَ   تَحتَ     لِوائِهِ"        "وَالحَوضُ    أَنتَ    حِيالَهُ       السَقاءُ
تَروي   وَتَسقي   الصالِحينَ     ثَوابَهُمْ"        "وَالصالِحاتُ      ذَخائِرٌ         وَجَزاءُ
أَلِمِثلِ  هَذا  ذُقتَ  في  الدُنيا    الطَوى"        "وَانشَقَّ   مِن   خَلَقٍ    عَلَيكَ      رِداءُ
لي  في  مَديحِكَ  يا  رَسولُ    عَرائِسٌ"        "تُيِّمنَ     فيكَ      وَشاقَهُنَّ      جَلاءُ
هُنَّ   الحِسانُ   فَإِن   قَبِلتَ      تَكَرُّمًا"        "فَمُهورُهُنَّ       شَفاعَةٌ          حَسناءُ
أَنتَ    الَّذي    نَظَمَ    البَرِيَّةَ    دينُهُ"        "ماذا     يَقولُ     وَيَنظُمُ       الشُعَراءُ
المُصلِحونَ   أَصابِعٌ    جُمِعَت      يَدًا"        "هِيَ  أَنتَ  بَل   أَنتَ   اليَدُ     البَيضاءُ
ما  جِئتُ  بابَكَ   مادِحًا   بَل     داعِيًا"        "وَمِنَ    المَديحِ     تَضَرُّعٌ       وَدُعاءُ
أَدعوكَ  عَن  قَومي  الضِعافِ  لِأَزمَةٍ"        "في   مِثلِها    يُلقى    عَلَيكَ      رَجاءُ
أَدرى   رَسولُ   اللهِ   أَنَّ      نُفوسَهُمْ"        "رَكِبَت    هَواها    وَالقُلوبُ       هَواءُ
مُتَفَكِّكونَ    فَما     تَضُمُّ       نُفوسَهُمْ"        "ثِقَةٌ   وَلا    جَمَعَ    القُلوبَ      صَفاءُ
رَقَدوا     وَغَرَّهُمُ     نَعيمٌ       باطِلٌ"        "وَنَعيمُ    قَومٍ    في    القُيودِ      بَلاءُ
ظَلَموا   شَريعَتَكَ   الَّتي   نِلنا      بِها"        "ما   لَم   يَنَل   في   رومَةَ      الفُقَهاءُ
مَشَتِ  الحَضارَةُ  في  سَناها  وَاهتَدى"        "في   الدينِ   وَالدُنيا   بِها      السُعَداءُ
صَلّى عَلَيكَ  اللهُ  ما  صَحِبَ    الدُجى"        "حادٍ     وَحَنَّت      بِالفَلا        وَجناءُ
وَاستَقبَلَ   الرِضوانَ   في     غُرُفاتِهِمْ"        "بِجِنانِ     عَدنٍ     آلُكَ        السُمَحاءُ
خَيرُ  الوَسائِلِ  مَن  يَقَع  مِنهُم     عَلى"        "سَبَبٍ    إِلَيكَ    فَحَسبِيَ       الزَهراءُ
أحمد شوقي


وقل يا عين للناس أعينُ



وقل يا عين للناس أعينُ
لسانك لاتذكر به عورة امرئ ** فكلك عورات وللناس ألسنُ
وعينك إن أبدت إليك معايبا ً ** فصنها وقل يا عين للناس أعينُ
وعاشر بمعروف وسامح من اعتدى ** وفارق ولكن بالتي هي أحسنُ

وتلك حجتنا منهم ثمانية



وتلك حجتنا منهم ثمانية  
وتلك حجتنا منهم ثمانية   من بعد عشر ويبقى سبعة وهمو
إدريس هود صالح شعيب وكذا   ذو الكفل آدم وبالمختار قد ختموا

هي القناعة فالزمها تعش ملكا



هي القناعة فالزمها تعش ملكا
هي القناعة فالزمها تعش ملكا لو لم يكن منها إلا راحة البدن
وانظر لمن ملك الدنيا بأجمعها هل راح منها سوى بالقطن والكفن

نعيب زماننا والعيب فينا



نعيب زماننا والعيب فينا
نعيب زماننا والعيب فينا ... وما لزماننا عيب سوانا
 
ونهجو ذا الزمان بغير ذنب ... ولو نطق الزمان لنا هجانا
 
وليس الذئب يأكل لحم ذئب ... ويأكل بعضنا بعضا عيانا

من أراد مؤنسا فالله يكفيه



من أراد مؤنسا فالله يكفيه
 
من أراد مؤنسا فالله يكفيه
ومن أراد حجة فالقران يكفيه
ومن أراد الغنى فالقناعة يكفيه
ومن أراد واعظا فالموت يكفيه
ومن لم تكفه هذه الأربعة فالنار تكفيه
إلهي يارب
قطرة من فيض جودك تملأ الأرض ريا
ونظرة من عين رضاك تجعل الكافر وليا

ما في المقام لذي عـقـل وذي أدب



ما في المقام لذي عـقـل وذي أدب

ما في المقام لذي عـقـل وذي أدب ... من راحة فدع الأوطان واغتـرب
سافر تجد عوضـا عمن تفارقــه ... وانْصَبْ فإن لذيذ العيش في النَّصب
إني رأيت ركـود الـماء يفســده ... إن ساح طاب وإن لم يجر لم يطب
والشمس لو وقفت في الفلك دائمة ... لملَّها الناس من عجم ومن عـرب
والأسد لولا فراق الغاب ما افترست ... والسهم لولا فراق القوس لم يصب
والتِّبرُ كالتُّـرب مُلقى في أماكنـه ... والعود في أرضه نوع من الحطب
فإن تغرّب هـذا عـَزّ مطلبـــه ... وإن تغرب ذاك عـزّ كالذهــب

لا شيء مما ترى تبقى بشاشته



لا شيء مما ترى تبقى بشاشته
لا شيء مما ترى تبقى بشاشته   يبقى الإله و يودي المال و الولد
لم تغن عن هرمز يوماً خزائنه  والخلد قد حاولت عاد فما خلدوا
و لا سليمان إذ تجري الرياح له   و الإنس و الجن فيما بينها ترد
أين الملوك التي كانت لعزتها   من كل أوب إليها وافد يفد ؟
حوض هنالك مورود بلا كذب   لا بد من ورده يوماً كما وردوا

 

قصدت باب الرجا والناس قد رقدوا



قصدت باب الرجا والناس قد رقدوا
 
قصدت باب الرجا والناس قد رقدوا
                                                 وبت أشكوا إلى مولاي ما أجدو
وقلت يا أملي في كل نائبة
                                                 يا من عليه لكشف الضر اعتمد
اشكوا إليك أمورا أنت تعلمها
                                                مالي على حملها صبرا ولاجلد
لقد مددت يدي بالذل مفتقرا
                                                 إليك ياخير من مدت غليه يد
فلا تردنها يارب خائبة
                                                   فبحر جودك يروي كل من يرد

فيا ليت الشباب يعــود يومــا



فيا ليت الشباب يعــود يومــا
بكيت على الشباب بدمع عيــني -- فلم يغن البكاء ولا النحـيب
فيا أسفا اسفت على شــــباب - نعاه الشيب والرأس الخضيب
عريت من الشباب وكنت غصـنا - كما يعرى من الورق القضيب
فيا ليت الشباب يعــود يومــا -لاخبره بما فعـل المشــيب

فالحق أنت وأنت إشراق الهدى



فالحق أنت وأنت إشراق الهدى
 
لما أراد الله أن يخرج الدنيا من العثرات      
  أهداك ربك للورى فيضاً من الأنوار والرحمات
 
فطلعت في الليل البهيم مؤذناً      بالحق والأنوار والصلوات
 
فالحق أنت وأنت إشراق الهدى      ولك الكتاب الخالد الصفحات
 
من يقصد الدنيا بغيرك يلقها      تيهاً من الأهوال والظلمات
 
لو شرق القوم الكبار وغربوا    فإليك حتماً منتهى الخطوات
 
ضلت علومهم برغم نبوغهم      وتعرضوا لمهالك خطرات
 
وتنكبوا سبيل السلام وأقبلوا       يتشدقون بأتفه الكلمات
 
لو أحسنوا السلام لأسلموا      ما غير دينك سلماً لنجاة